المكتب السياسيي لحزب الديمقراطيين الجدد يقرر طرد عبد الرزاق المنفلوطي - Les neo-democrates

بلاغ من التنسيقية الإقليمية لإنزكان آيت ملول         اجتماع المكتب السياسي يوم 29 يونيو 2019         المقر المركزي للحزب يحتضن اللقاء الرابع والاخير من رمضانيات الديمقراطيين الجدد 2019         “الدين والسياسة” عنوان اللقاء الرابع من رمضانيات الديمقراطيين الجدد 2019         مقر حزب الديمقراطيين الجدد يحتضن اللقاء الثالث من رمضانيات الديمقراطيين الجدد 2019        

ديموك بريس

انعقد اليوم السبت25 أبريل الجاري اجتماع المكتب السياسي لحزب الديمقراطيين الجدد على الساعة الثانية عشر والنصف ظهرا بالمقر المركزي للحزب بالدار البيضاء.

وقد ترأس هذا الاجتماع الدكتور محمد ضريف رئيس حزب الديمقراطيين الجدد بمعية  جواد العسري رئيس المجلس الوطني للحزب وباقي أعضاء المكتب السياسي المنتخبين بالمجلس الوطني المنعقد في 27شتنبر 2014 بمن فيهم السيد عبد الرزاق المنفلوطي والسيد حميد النعيمي.

وتم التداول في ثلاثة نقط كما كان متضمنا في جدول الأعمال؛ أولها دراسة المستجدات التنظيمية للحزب وثانيها التداول في مضامين مسودة مشروع النظام الداخلي للحزب والتي أرجئ البت في صيغة المشروع  والتي ستحال على المجلس الوطني للمصادقة عليها.

أما النقطة الثالثة والتي تتعلق بالإجراءات التأديبية في حق الأشخاص المعنيين بالأمر إثر أعمال الشغب التي شهدها المؤتمر التأسيسي للتنسيقية الإقليمية لعمالة مقاطعات عين السبع الحي المحمدي فقد تم الاستماع إلى السيد المنفلوطي الذي كان حاضرا خلال هذا الاجتماع وتم بعدها عرض شريط فيديو يوثق أعمال الشغب التي عرفها المؤتمر المذكور سلفا أمام أعضاء المكتب السياسي ليتم الحسم و اتخاذ القرار النهائي بأغلبية الأعضاء بخصوص السيد عبد الرزاق المنفلوطي بفصله من جميع هياكل  الحزب حيث لم تعد له أي صفة أو علاقة بحزب الديمقراطيين الجدد.

وقد تم تأجيل البت في بعض ملفات التأديب إلى الاجتماع اللاحق للمكتب السياسي لحزب الديمقراطيين الجدد.

%d مدونون معجبون بهذه: