حزب الديمقراطيين الجدد بتنغير ينظم دورة تكوينية حول كيفية إدارة الحملة الانتخابية - Les neo-democrates

فيديو : “الجريمة والمجتمع” موضوع ندوة نظمتها تنسيقية حزب الديمقراطيين الجدد بمكناس         تنسيقية الحزب بمكناس تنظم ندوة تحت عنوان “الجريمة والمجتمع”         تأسيس التنسيقية الإقليمية لحزب الديمقراطيين الجدد بالخميسات         اجتماع اللجنة التحضيرية لتأسيس الكتابة الجهوية لجهة سوس ماسة         إنعقاد أول اجتماع للمكتب السياسي الجديد        

ديموك بريس

نظمت التنسيقية الإقليمية لحزب الديمقراطيين الجدد بتنغير دورة تكوينية لفائدة مرشحي ومرشحات ومنخرطي الحزب حول كيفية إدارة الحملة الانتخابية وذلك يوم الأحد 23 غشت 2015 بمقر التنسيقية الإقليمية للحزب تحت شعار: “حملة انتخابية نظيفة رهينة باحترام القوانين المنظمة لها”.

افتتحت الدورة بكلمة للكاتب الإقليمي للحزب “عبد الحكيم الصديقي” الذي شكر الحاضرين والحاضرات ثم تحدث عن أهم ما جاء في مضامين الخطاب الملكي بمناسبة ثورة الملك والشعب وكذلك ما يخص آليات العمل على المشاركة في الحملة الانتخابية بكل نجاعة وذلك مرتبط بمدى احترام جميع الهيئات السياسية للقوانين والمراسيم المنظمة لها يقول الصديقي، ليعرج على مناقشة المبادئ الأساسية التي  تميز حزب الديمقراطيين الجدد، مذكرا أن هذه المحطة التاريخية هي بمثابة ورشة لاكتشاف العمل السياسي من الداخل.

أما الأستاذ “عمر وهابي” وكيل اللائحة المحلية وعضو التنسيقية الإقليمية بتنغير فقد تناولت ورقته أهم التوصيات التي كانت نتيجة اجتماع وكلاء اللوائح الانتخابية بتنغير مع السيد باشا المدينة يوم الجمعة الماضي، وما له علاقة بالأماكن المخصصة لتعليق الملصقات والمهرجانات والمسيرات الانتخابية.

من جهته تناول الأستاذ زايد بن يدير وكيل اللائحة الجهوية في ورقته عدة محاور تدبيرية للمساهمة في تنظيم الحملة الانتخابية ويتعلق الأمر بالأسس القانونية لتنظيم الحملة الانتخابية، وتمويل الحملة الانتخابية للمترشحين، وكيفية استخدام وسائل الإعلام الرسمية المرئية والمسموعة والمقروءة، والأماكن الخاصة بوضع الإعلانات الانتخابية، ثم تحدث في المحور الأخير عن مميزات ورقة التصويت الفريدة.

تجدر الإشارة إلى أن هذه الأنشطة تدخل في إطار البرنامج المعتمد لدى الحزب والذي يهدف إلى تنمية الوعي السياسي والقانوني لمناضلي ومناضلات حزب الديمقراطيين الجدد بتنغير.

%d مدونون معجبون بهذه: