ضريف: لم اترشح لكي لا ادخل في خانة المترشحين الذين تحدث عنهم الملك - Les neo-democrates

مقر حزب الديمقراطين الجدد بالدار البيضاء يحتضن اللقاء الثاني من رمضانيات الديمقراطيين الجدد 2019         “المثقف والسياسي” عنوان اللقاء الثاني من رمضانيات الديمقراطيين الجدد 2019         الديمقراطية الشعبوية وسؤال النخبة أول لقاء رمضانيات الديمقراطيين الجدد 2019         رمضانيات الديمقراطين الجدد 2019         تأسيس تنسيقية إقليمية بإنزكان آيت ملول        

ديموك بريس : عن اليوم 24

كشف محمد ضريف، رئيس حزب الديمقراطيين الجدد، انه لم يترشح في الانتخابات الجماعية المقررة في سبتمبر المقبل، لانه يريد التفرغ للحزب الذي لازال في طور الإنشاء، مضيفا أن ترشحه يتطلب تفرغا ويحتاج لتهيئ أرضية ترشح قبل سنتين على الانتخابات، على اعتبار أن عملية الترشيح ليست “نزهة” مثل ما يقوم به بعض المترشحين الذين لا يظهرون الا أيام الحملات الانتخابية ثم يختفون بعدها، بحسب تعبير ضريف.

وأضاف ضريف، في تصريح لـ”اليوم24″،  انه لا يريد ان يدخل ضمن خانة المرشحين الذين يظهرون في الحملات الانتخابية ثم يختفون عن الانظار، وهم من تحدث عنهم الملك محمد السادس في خطابه الأخير بمناسبة ثورة الملك والشعب، مشيرا إلى أن الخطاب الملكي كشف الواقع المتردي لممارسة الحملات الانتخابية، خاصة بالنسبة للمرشحين الذي يشترون ذمم المواطنين، ومؤكدا انه لا يعقل أن يستمر الأعيان في السيطرة على الانتخابات واهانة المواطنين من خلال شراء أصواتهم.

واوضح ضريف أنه على السلطات ان تلقط الإشارات التي جاء بها خطاب الملك ومعاقبة كل من لا يحترم القانون، لافتا الانتباه الى أن  الملك محمد السادس، من خلال خطابه، حدد مسؤوليات المنتخبين في الجماعات الجهوية والمحلية، وقطع الطريق على الفاشلين منهم الذين يعلقون فشلهم على الحكومة.

%d مدونون معجبون بهذه: